منتــدى آل صنـدوقــــــة
اخي
عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة يرجي التكرم بتسجبل الدخول اذا كنت عضو معنا
او التسجيل ان لم تكن عضو وترغب في الانضمام الي اسرة المنتدي
سنتشرف بتسجيلك
شكرا
ادارة المنتدي

منتــدى آل صنـدوقــــــة

منتدى يهدف الى التعارف والتواصل بين كافة ابناء آل صندوقة الكرام في كل مكان
 
الرئيسيةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالمجموعاتالتسجيلدخول



شاطر | 
 

 أثر المرأة في البيت والمجتمع

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
نايف صندوقة



عدد المساهمات : 6
نقاط : 296616
تاريخ التسجيل : 01/11/2009

مُساهمةموضوع: أثر المرأة في البيت والمجتمع   31/1/2010, 21:14

إن للنساء أثراً بالغاً وأهمية كبرى في الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر وسأسعى بتوفيق الله تعالى عرض هذا من خلال النقاط التالية:

* بقاء النساء مع الأولاد لفترة أطول من مكث الرجال معهم

كما يبين أهمية قيام النساء بالأمر بالمعروف والنهي عن المنكر أنهن يمكثن فترة أطول مع الأولاد من مكث الرجال معهم,لانشغالهم غالبا خارج البيوت في كسب المعيشة وتدبير أمور أخرى,ولكون الأصل للنساء القرار في البيوت,فيمتنع الأولاد بصحبتهن ساعات طويلة.وإن هذه الفرصة تمكنهن-بفضل الله تعالى إن أردن استغلالها- من أمر الأولاد بالمعروف ونهيهم عن المنكر بصورة كبيرة.

* كون الأولاد أكثر التصاقا بالأمهات من الآباء :

من المعروف أن الأولاد أكثر التصاقاً ولحقا بالأمهات من الآباء ومن مظاهر هذا أن الأولاد لا يترددون في نقل أسرارهم-في كثير من الأحيان- إلى أمهاتهم في حين يخفونها عن أبائهم,ويؤكد هذا ما ذكره بعض العلماء عند بيان حكمة مشاورة النساء في تزويج بناتهن بقوله:"إذ البنات إلى الأمهات أميل وفي سماع قولهن أرغب".

ولا يقتصر هذا الأثر على البنات بل هو-إلى حد كبير-كذلك على البنين,كم من أبناء يبذل آباؤهم الكثير من الوقت والجهد في إقناعهم بشيء ما,لكن تعود المحاولات كلها بالفشل,فتتدخل الأمهات فيجعل الله تعالى في كلماتهن اللينة الرقيقة العذبة الحقيقة تأثيرا تتقلب به الأفكار,وتتحول به الرغبات, وتتغير به العزائم, وتتبدل به المخططات والمشروعات,ويتغير مسير الحياة.قد تحدث دموع الأمهات الغالية من الأثر على بعض الأبناء ما يعجز عن إيجاد مثله عشرات المحاضرات والندوات,وتملي وتنفذ الأوامر ما قد يعجز عن إملائها وتنفيذها أصحاب القوة والبطش.

وما قصة أنس بن مالك بنطق الشهادتين بأمر أمه-رضي الله عنهما-رغم معارضة والده ذلك إلا شاهد من شواهد تأثير الأم العظيم على ابنها.

* خوف ضياع جهود الرجل الاحتسابية عند عدم انسجام المرأة معه فكرياً

ومما يؤكد المكانة الخطيرة التي تتمتع بها الأمهات في مجال الاحتساب أنه إذا كان الرجل صالحاً ومصلحاً آمراً بالمعروف وناهيا عن المنكر ولم تكن زوجه معه فكرياً وعملياً تكاد تذهب في كثير من الأحيان جهوده الدعوية و الاحتسابية سدى.

ما أصعب البناء والتعمير وأيسر الهدم والتخريب ! تمكث المرأة فترة أطول مع الأولاد,ويتعلقون بها أكثر من الأب-كما سبق ذكر ذلك-فما أيسر إفساد الأولاد من قبلها إذا رغبت لا قدر الله في ذلك رغم محاولة الرجل للإصلاح,ولعل في قصة امرأة نوح عليه السلام وابنه ما يشير إلى هذا.

ولعله كذلك من الحكم الموجودة في أمر النبي الكريم صلى الله عليه وسلم بنكاح ذات الدين السعي إلى تفادي هذا الخطر.فقد روى الشيخان عن أبي هريرة رضي الله عنه عن النبي صلى الله عليه وسلم قال: ((تنكح المرأة لأربع:لمالها,ولحسبها,وجمالها ولدينها,فأظفر بذات الدين تربت يداك )) [1]

* لبعض الزوجات أثر عظيم على أزواجهن :

تحتج بعض النساء لترك الواجبات وفعل المحرمات بسيطرة الرجال عليهن.ومما لاشك فيه أن للرجال قوامة على النساء,لكن مع هذا هناك نساء لهن تأثير كبير على أزواجهن.ولو أمعنا النظر في البيوت لوجدنا في كثير منها أن الأمور تدار فيها وفق رغباتهن رغم أنوف رجالهن.بل كم من جبابرة لا يسمعون لأحد لكنهم أحياناً لا يتمكنون من رفض طلبات زوجاتهم.ولعل في قصة طلب زوجة فرعون من الإبقاء على موسى عليه السلام ما يؤكد هذا.ذكر الله جل جلاله طلبها بقوله: ((وَقَالَتِ امْرَأَتُ فِرْعَوْنَ قُرَّتُ عَيْنٍ لِّي وَلَكَ لَا تَقْتُلُوهُ عَسَى أَن يَنفَعَنَا أَوْ نَتَّخِذَهُ وَلَداً وَهُمْ لَا يَشْعُرُونَ)) (القصص : 9) .

فما كان من فرعون إلا النزول على رغبة زوجته.

وما قصة إسلام عكرمة بن أبي جهل عنه بفضل الله تعالى ثم بجهود زوجته أم حكيم رضي الله عنها إلا تأكيد لهذا الأثر,وكم من شواهد في تاريخنا الإسلامي يؤكد هذا.

يقول توماس و آرنولد: فيرجع الفضل في إسلام كثير من أمراء المغول إلى تأثير زوجة مسلمة,وليبعد أن يكون مثل هذا التأثير سبباً في إسلام كثير من الأتراك الوثنيين عندما كانوا قد أغاروا على الأقطار الإسلامية.

* للبنات رعاية كبيرة واهتمام بالغ من قبل بعض الآباء

مما يتجلى فيه كذلك أهمية قيام النساء بالأمر بالمعروف والنهي عن المنكر ما يشاهد لدى بعض الآباء من اهتمام بالغ ورعاية كبيرة لبناتهم,إنهم يبذلون قصارى جهودهم لراحتهن,ويتألمون لأدنى ضرر يصيبهن.

ولم تكن رقة الرسول الكريم صلى الله عليه وسلم الشديدة عند رؤية قلادة ابنته زينب رضي الله عنها حينما أرسلت في فداء زوجها الأسير في معركة بدر,إلا شاهدا ناطقا للارتباط الوثيق الذي يوجد بين الأب الكريم و ابنته صلوات ربي وسلامه عليه وعلى ابنته وبارك وسلم.

وكذلك قول الرسول الكريم صلى الله عليه وسلم: ((فاطمة بضعة مني, فمن أغضبها فقد أغضبني)) [2].


وقوله صلى الله عليه وسلم عنها رضي الله عنها: ((يؤذيني ما آذاها)) [3], وترحيبه صلى الله عليه وسلم بها عند قدومها عليه بقوله: ((مرحبا يا بنيتي)) .

وقيامه صلى الله عليه وسلم إليها لاستقبالها عند قدومها عليه,وتقبيله إياها,لم يكن كل ذلك منه صلى الله عليه وسلم إلا بيانا للمودة المكنونة في قلب الوالد الرؤف لابنته صلى الله عليه وسلم.

ولم تقف الرعاية الأبوية الكريمة عند البنات بل امتدت وشملت ابنة البنت.فلم يكن حمله صلى الله عليه وسلم ابنة ابنته أمامة بنت زينب رضي الله عنهما وهو يصلي إلا صورة حية لتلك الرعاية الكريمة.

وللرعاية الأبوية والاهتمام بها شواهد عند غيره صلى الله عليه وسلم من الناس أيضا وإن لم تكن على تلك الدرجة المثلى العظمى, فإننا نشاهد كثيرا من الآباء يتحملون المشاق العظيمة,ويصبرون على المصائب الكبيرة راغبين في الحصول على ما يتمكنون من تقديمه لخدمة بناتهم وراحتهن في مستقبل حياتهن.

* للأخوات منزله خاصة عند بعض الإخوة

تتمتع بعض الأخوات بمنزلة خاصة لدى إخوانهن. وما كان ترحيب رسول الله صلى الله عليه وسلم بأخته من الرضاعة وبسطه رداءه لها إلا تعبيرا لتلك المنزلة.

وحتى في عصرنا الحاضر كم من أخ يتحمل غربة الديار والبعد عن الأحباب والأقارب للحصول على ما يرى ضرورة تقديمه لأخته من المال والمتاع.

وكم من أخ يصعب عليه رفض طلب لأخته في وقت لا يبالي ولا يهتم بطلب غيرها.


منقول للفائدة
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
جهاد صندوقة
مدير الاقسام
avatar

علم : جهاد ... للوسام ... وسام

عدد المساهمات : 267
نقاط : 303878
تاريخ التسجيل : 24/08/2009

مُساهمةموضوع: رد: أثر المرأة في البيت والمجتمع   7/2/2010, 01:27

كل الشكر لك اخي نايف موضوع اكثر من رااائع ننتظر

جديدك دوما

يعطيك العافية
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
أثر المرأة في البيت والمجتمع
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتــدى آل صنـدوقــــــة :: ...... قسم المرأة-
انتقل الى: